201010109313+

ليبوديما

ليبوديما

الليبوديما، ذلك الاضطراب الذي يصيب النساء عادةً، يُعرف ببساطة على أنه تراكم غير متساوٍ للدهون تحت الجلد غالبًا في الجزء السفلي من الجسم، وعلى الرغم من أن الليبوديما (الوذمة الشحمية) لا تشكل تهديدًا مباشرًا على الحياة، إلا أنها قد تسبب مشاكل في الصحة النفسية والجسدية للأشخاص الذين يعانون منها.

في هذا المقال وبإرشاد الدكتور أحمد عبد الجواد – استشاري جراحة التجميل وجراح التجميل العالمي – سنفهم ما هي الوذمة الشحمية وأسبابها وأعراضها، كما سنكشف عن أسرار هذه الحالة ونقدم لكم معلومات موثوقة من خبير عالمي في مجال جراحة التجميل، وسنوضح الفرق بين الوذمة الشحمية والسمنة حتى لا يختلط الأمر على البعض ويتخذ القرار السليم لعلاج هذه الحالة.

الليبوديما: ما المقصود بها؟

الليبوديما أو الوذمة الشحمية هي حالة طبية مزمنة تتمثل في تراكم غير طبيعي للدهون في الجزء السفلي من الجسم، وتؤثر الليبوديما على نسبة تصل إلى 11% من النساء وهم الأكثر عرضة لهذه الحالة من الرجال، وتحدث عندما تُوزع الدهون بطريقة غير طبيعية تحت الجلد، عادةً في الأرداف والساقين.

على الرغم من أنها تمثل مشكلة تجميلية في البداية إلا أنها تتسبب في العديد من المشاكل للشخص نفسه، وتؤثر على ممارسته لحياته الطبيعية مسببة ألمًا بالعضلات وتورم والتعب العام.

أعراض الليبوديما

لا يُعتقد أن الوذمة الشحمية هي المتسببة في السمنة، ولكن السمنة وزيادة الوزن هي التي تجعل من الأعراض أسوأ، ومع ذلك يمكن للنساء النحيفات أيضًا أن يعانين من الوذمة الشحمية، بالإضافة إلى ذلك تتفاقم الأعراض خلال فترات ارتفاع درجات الحرارة خاصةً خلال فترات الظهيرة والمساء، كما تتفاقم بعد ممارسة الأنشطة اليومية، وتشمل أعراض الليبوديما:

  • تراكم الدهون في المؤخرة والفخذين والساقين وأحيانًا الجزء العلوي من الذراعين على جانبي الجسم.
  • ألم خفيف أو شديد قد يظهر عند الضغط.
  • الشعور بالثقل والتورم في الساقين.
  • التعرض بسهولة للكدمات في الجلد.
  • الشعور بالتعب المفرط.
  • تكون الجلد المترهل.
  • وجود ما يشبه المطبات أو النتوءات تحت الجلد.

أسباب الليبوديما وعوامل الخطورة

السبب الدقيق للوذمة الشحمية غير معروف، ولكن إذا كان لديك تاريخ عائلي بالحالة، فمن المرجح أن تتطور هذه الحالة لديك أيضًا، مما يشير إلى وجود عناصر وراثية، وتتمثل أسباب الليبوديما في التالي:

  • تبدأ الحالة أو تزداد سوءًا خلال فترات معينة من التغيرات الهرمونية مثل فترة البلوغ، والحمل، وسن اليأس، وقد يزيد تناول حبوب منع الحمل التي تحتوي على الهرمونات من خطر الإصابة.
  • لا تسبب السمنة هذه الحالة، ولكن أكثر من نصف الأشخاص الذين يعانون من هذه الحالة لديهم مؤشر كتلة الجسم أعلى من 35.
  • النساء أو من لديهم تاريخ عائلي من الليبوديما، أو لديهم مؤشر كتلة الجسم أعلى من 35 هم أكثر عرضة للإصابة بالحالة.

لا تقتصر هذه الحالة على وزن معين، فقد يتفاجأ البعض بمعرفة أن تراكم الخلايا الدهنية الذي يحدث بطريقة غير منتظمة، لا يقتصر فقط على الأشخاص الذين يعانون من زيادة الوزن بإفراط، بل يمكن أن تظهر هذه الحالة لدى أشخاص من جميع فئات الوزن، بما في ذلك أولئك الذين يعانون من نقص الوزن، واضطرابات الأكل.

هل السمنة هي الوذمة الشحمية؟ وإذا كانوا حالتين مختلفتين، فما الفرق بين الوذمة الشحمية والسمنة؟ فتابع معنا.

الفرق بين الوذمة الشحمية والسمنة

الوذمة الشحمية والسمنة هما حالتان تؤثران على وزن الجسم، يتمثل الفرق بين الوذمة الشحمية والسمنة في عدة جوانب:

1. توزيع الدهون

  • الوذمة الشحمية: تتراكم الدهون بطريقة غير متساوية، خاصةً في الجزء السفلي من الجسم (الأرداف، والفخذين، والساقين).
  • السمنة: تتراكم الدهون بطريقة متساوية في جميع أنحاء الجسم.

2. الأسباب

  • الوذمة الشحمية: يُعتقد أن العوامل الوراثية والهرمونية تلعب دورًا رئيسيًا.
  • السمنة: ترجع أساسًا إلى نمط الحياة، مثل قلة النشاط البدني واتباع نظام غذائي غير صحي.

علاج الليبوديما

الوذمة الشحمية حالة مزمنة، لذلك لا يوجد علاج الليبوديما، ولكن ينصح الدكتور أحمد عبد الجواد – استشاري جراحة التجميل في هيئة الخدمات الصحية الوطنية NHS سابقًا – بالاستشارة والتشخيص المبكر لمنع تدهور الحالة، وتشمل طرق علاج الليبوديما:

    1. تساعد التغييرات في نمط الحياة على تخفيف أعراض الليبوديما، بما في ذلك اتباع نظام غذائي صحي وممارسة الرياضة بانتظام.
    2. استخدام أجهزة الضغط الهوائية (ملابس قابلة للنفخ توضع على ساقيك وتمتلئ بالهواء المضغوط) والجوارب الضاغطة قد تساعد في تقليل الألم وتحسين الأعراض.
    3. بعض الأدوية والمكملات الغذائية يمكن أن تساعد في تخفيف الأعراض مثل مضادات الالتهاب والمكملات الغذائية الحارقة للدهون.
    4. شفط الدهون (Liposuction): يمكن أن يؤدي شفط الدهون إلى إزالة دهون الوذمة الشحمية، ويستخدم الإجراء أنبوبًا مجوفًا يوضع تحت الجلد لشفط الأنسجة الدهنية، ويعتمد عدد الجلسات على كمية الدهون المُراد شفطها.
  • التخلص من السمنة بالجراحة (Bariatric surgery): تناسب الأشخاص الذين مؤشر كتلة الجسم لديهم أعلى من 35.
  1. استخدام مرطبات الجلد قد يساعد في تخفيف الجفاف والاحتقان.

الوقاية من الوذمة الشحمية

لا يمكن منع الوذمة الشحمية، ولكن باستشارتك للدكتور أحمد عبد الجواد وبعد التشخيص، سيساعدك على إدارة حالتك وسوف يركز على منع الحالة من التقدم أو التفاقم، عمومًا الحفاظ على وزن صحي والعناية بصحتك كلها أمور مهمة للغاية للسيطرة على الوذمة الدهنية ومنع المضاعفات.

باختصار، الليبوديما هي حالة طبية تسبب تراكمًا غير طبيعيًا للدهون في الجسم، وتتطلب اهتمامًا ومعالجة فعالة للتخفيف من الأعراض وتحسين حياتك، فإذا كنت تعاني من أعراض الليبوديما أو تشكو من أي مشكلة تتعلق بهذه الحالة، فلا تتردد في الحصول على المساعدة الطبية المناسبة، يمكنك الاتصال بالدكتور أحمد عبد الجواد جراح التجميل العالمي للاستشارة والتشخيص الدقيق وإيجاد العلاج المناسب لحالتك.

الأسئلة الشائعة 

هل يمكن تقليل أعراض الوذمة الشحمية من خلال التمارين الرياضية؟

نعم، يمكن أن تساعد التمارين الرياضية على تقليل بعض الأعراض مثل التورم وتحسين الدورة الدموية.

هل هناك علاقة بين الوذمة الدهنية والتغذية؟

بعض التغييرات في نمط الحياة والتغذية قد تساعد في السيطرة على الأعراض ومنع تفاقمها، ويمكن أن يكون الحفاظ على وزن صحي مفيدًا.

هل يمكن علاج الوذمة الدهنية بالجراحة؟

قد يلجأ بعض الأشخاص إلى الجراحة لعلاج الليبوديما في حالات شديدة، ويمكن أن تشمل الجراحة إزالة الدهون غير المرغوب فيها.