201010109313+

الانفصال العضلي

ما هو الانفصال العضلي

تتعرض عضلات البطن للإجهاد أو الضغط مما قد يؤدي إلى ظاهرة تُعرف بالانفصال العضلي. يعد الانفصال العضلي حالة شائعة تحدث عندما تنفصل عضلات البطن عن نقطة التقائهم طوليًا بشريط مطاطي مرن، الأمر الذي يتسبب في ضعف العضلات وترهل البطن، وآلام أسفل الظهر، بالإضافة إلى تأثر المظهر الخارجي للجسم.

في هذا المقال، سنلقي نظرة عامة على “ما هو الانفصال العضلي” وأسباب حدوثه، وأعراضه، بالإضافة إلى العلاجات المتاحة والوقاية منه. سنتناول أيضاً الخطوات الضرورية للتعافي من هذه الحالة، ومدة علاج الانفصال العضلي واستعادة القوة والحركة الطبيعية للعضلات، فما هو الانفصال العضلي وكيف أعرف الانفصال العضلي… تابعي معنا.

ما هو الانفصال العضلي؟

“ما هو الانفصال العضلي” سؤال يتردد بكثرة، وببساطة يُمكننا القول أن الانفصال العضلي لعضلات البطن هو انفصال عضلات البطن الممتدة على طول الجزء الأمامي من البطن والمُقسمة إلى الجانبين الأيسر والأيمن بواسطة شريط مطاطي من الأنسجة. أثناء الحمل وعندما يزداد حجم الرحم، تتمدد عضلات البطن ويصبح هذا الشريط رقيقًا جدًا.

بعد الولادة، من المفروض أن يتعافى هذا الشريط ويعود إلى مكانه، ولكن عندما يفقد مرونته بسبب تمدده أكثر من اللازم، لا تغلق الفجوة التي حدثت بين عضلات البطن فيما يُسمى بالانفصال العضلي لعضلات البطن.

أثبتت بعض الدراسات أن 60% من النساء قد يختبروا الانفصال العضلي أثناء الحمل أو بعد الولادة. لا يقتصر الانفصال العضلي على النساء فقط، بل قد يحدث للأطفال والرجال أيضًا نتيجة رفع الأثقال بشكل غير صحيح أو ممارسة تمارين البطن بشكل مفرط أو غير صحيح.

تواصل معنا الآن للمزيد عن “ما هو الانفصال العضلي.

أعراض الانفصال العضلي

بعد أن تعرفنا على “ما هو الانفصال العضلي”، ينبغي أن تتعرفي على الأعراض المميزة لهذه الحالة. قد لا تشعرين بعلامات الانفصال العضلي إلا بعد الولادة. تشمل العلامات الشائعة للانفصال العضلي:

  • ألم أسفل الظهر، نتيجة ضعف العضلات التي تدعم الظهر.
  • الإمساك، يواجه بعض الأشخاص صعوبة في التبرز بسبب ضعف عضلات البطن.
  • يظهر انتفاخ في منطقة البطن، خاصةً فوق أو أسفل السرة.
  • الشعور بضعف عضلات منطقة البطن.
  • تسرب البول أثناء العطس أو السعال.
  • صعوبة في رفع الأشياء أو المشي.

كيف أعرف الانفصال العضلي؟ هذا ما سنتحدث عنه في فقرتنا القادمة، تابعي معنا.

كيف أعرف الانفصال العضلي؟

بالإضافة إلى الأعراض التي ذكرناها من قبل، يمكنك التعرف على ما إذا كان لديك انفصال عضلي أم لا، من خلال ملاحظة انتفاخ منطقة وسط البطن لديك ولا تختفي بالتمارين الرياضية أو بفقدان الوزن الزائد من الحمل. علامة أخرى من علامات الانفصال العضلي وهي أن تكون البطن على شكل مخروطي أثناء النهوض من السرير.

كل تلك العلامات قد توضح الانفصال العضلي لديك، ولكن من الأفضل استشارة طبيب متخصص، وهنا نُرشح الدكتور أحمد عبد الجواد كاسم كبير يُمكنك الاستعانة بخبرته للكشف وتحديد العلاج الأنسب لاستعادة صحة عضلات بطنك من جديد.

ما هي عوامل الخطر؟

وخلال حديثنا عن “ما هو الانفصال العضلي” علينا التأكيد على أن عوامل الخطر التي قد تزيد احتمالية الإصابة بالانفصال العضلي كثيرة، ومنها:

  • حالات حمل متكررة.
  • الحمل بتوأم أو أكثر.
  • إنجاب طفل كبير الحجم.
  • قد تزيد الولادة المهبلية من الضغط على عضلات البطن مسببة انفصالها.
  • عمرك أكثر من 35 عامًا.
  • الوزن الزائد والسمنة.
  • رفع الأوزان الثقيلة.
  • العوامل الوراثية.

أي نشاط يتسبب في زيادة الضغط على بطنك، يمكنه أن يتسبب في الانفصال العضلي، لذا يُرجى الانتباه لأي نشاط تمارسينه، واستشارة الطبيب حول كيفية التغلب على عوامل الخطر وتقليل فرصة الإصابة بالانفصال العضلي.

كيف يتم علاج الانفصال العضلي وأهم النصائح لمنع تفاقم الحالة؟

يعتمد علاج الانفصال العضلي على شدة الانفصال العضلي وتوقعات العميل. بعد أن أجبنا على سؤالك “ما هو الانفصال العضلي”، تشمل بعض طرق العلاج:

  • تمارين رياضية خاصة تساعد على تقوية عضلات البطن وإغلاق الانفصال. وتشمل تمارين عضلات البطن العميقة والعلاج الطبيعي.
  • علاج الانفصال العضلي بالجراحة ويشمل إصلاح عضلات البطن وشد ترهلات الجلد من خلال عملية (Tummy tuck).

تواصلي معنا الآن للمزيد حول علاج الانفصال العضلي بالجراحة في مركز الدكتور أحمد عبد الجواد -استشاري جراحة التجميل في هيئة الخدمات الصحية الوطنية سابقًا.

جرب هذه النصائح لمنع تفاقم الانفصال:

  • لا ترفعي الأشياء التي يتعدى وزنها وزن طفلك.
  • استلقي على جانبك عند النهوض من السرير.
  • تجنبي الأوضاع التي قد تزيد الأمر سوءًا.
  • جربي ارتداء دعامات للبطن أو ملابس داخلية تدعم الظهر.

مدة علاج الانفصال العضلي

تعتمد مدة علاج الانفصال العضلي على مقدار انفصال عضلات البطن ومدى التزامك بتمارين التقوية. بعد عدة أسابيع من الولادة، ستبدأ الفجوة بين العضلات في الانغلاق بمجرد أن تستعيد عضلاتك قوتها. إذا أجريت تعديلات على نمط حياتك ومارستي التمارين بشكل جيد، فمن المرجح ملاحظة فرق في النتائج.

هل يمكن الوقاية من الانفصال العضلي؟

في إطار حديثنا حول “ما هو الانفصال العضلي” يجب ألا نهمل طرق الوقاية. يعد الانفصال العضلي أمر طبيعي ومتوقع نتيجة الحمل، ولكن هناك بعض الأشياء التي يمكنك القيام بها لتقليل خطر الإصابة بالانفصال العضلي:

  • حافظي على وزن صحي أثناء الحمل، من خلال ممارسة الرياضة وتناول الأطعمة الصحية للحفاظ على زيادة الوزن ضمن نطاق صحي.
  • الحفاظ على الوضعية السليمة في الجلوس، والوقوف بشكل مستقيم مع إبقاء الكتفين إلى الخلف مع نفس عميق يسمح بتوسع الضلوع.
  • تجنبي التمارين الرياضية التي تسبب ضغطًا على عضلات البطن بعد الولادة.
  • مارسي التمارين الرياضية التي تعمل على تقوية عضلات البطن قبل الحمل وفي المراحل المبكرة من الحمل.
  • تجنبي السعال والإمساك المتكرر.
  • تجنبي رفع الأشياء الثقيلة بشكل خاطئ، واحرصي على استخدام عضلات ساقيك عند رفع الأشياء الثقيلة، وليس عضلات ظهرك.
  • يساعد التنفس العميق وشفط البطن للداخل على تقوية عضلات البطن ومنع الانفصال العضلي.

في نهاية مقالنا عن “ما هو الانفصال العضلي”، يُفضل أن تتحدثي إلى طبيبك إذا كنتي تعتقدين أنك معرضة للانفصال العضلي. يمكن لطبيب التجميل المؤهل بتوجيهك نحو العلاج الأمثل للانفصال العضلي وتحديد ما إذا كان علاج الانفصال العضلي بالجراحة هو الأنسب أم لا، لذلك، لا تترددي في التواصل مع مركز طبيب التجميل العالمي الدكتور أحمد عبد الجواد وتحديد موعد معه.

قد يهمك ايضاّ:

ربط عضلات البطن بعد الولادة القيصرية

الأسئلة الشائعة 

متى تعود بطن الحامل بعد الولادة؟

يعتمد الوقت التي تعود فيه بطن الحامل لوضعها الطبيعي بعد الولادة على نوع الولادة، والعمر، وعدد مرات الحمل، والوزن، والعوامل الوراثية. بشكل عام، تعود بطن معظم النساء إلى شكلها الطبيعي خلال 6-12 أسبوعًا بعد الولادة، ولكن من المهم أن تتذكري أن كل جسم مختلف، وأن سرعة عودة بطنك إلى شكله الطبيعي قد تختلف عن سرعة عودة بطن امرأة أخرى.

متى ابدأ تمارين الانفصال العضلي بعد الولادة 

بشكل عام، ينصح بالانتظار 6-8 أسابيع بعد الولادة الطبيعية و 12 أسبوعًا بعد الولادة القيصرية قبل البدء بتمارين الانفصال العضلي. من المهم أن تستشيري طبيبك قبل البدء بتمارين الانفصال العضلي، خاصةً إذا كنتِ تعانين من أي أعراض أو لديكِ انفصال عضلي شديد.